بلا عنوان

بلا عنوان
بلا عنوان اكتبلك.........وان كنت لن تقرأ.........وان قرائت لن تفهم..........وان فهمت لن تغير من الوضع شئ
عفوا......اعتذر
فرسالتي لست لك.........او لاحد بعينة........فرسالتي كحياتي بلا عنوااااان
بلاعنوان احيا او اعيش........بلا عنوان اسير ويتجه ذورقي
حياتي كالبحر.........هائجة.....هادئة......ترعب من يقترب منها..........رائعة الجمال لاتستطع البعد عنها
انها حقا بلا عنوان
كما قراءتم.....واتمنى ان تكونوا شعرتوابالمعنى المنشود
فما اصعب ان تكون لا شئ......تقذف بك الحياة الى كل شاطئ تارة.......تفعل بك ماتريد وانت ضحية او تستلذ دور ضحية الظروف
او بمنى ادق تكتب على حياتك للابد عنوان"بلا عنوان"
الى متى سنهرب من انفسنا ومن مواجهتها تحت مسمى بلا عنوان؟
الى متى سنترك للبحر او يوجه ذورقنا ونتحجج بشدة الامواج؟
الى متى نختار الا نختار؟
الى متى ستظل رسائلنا وحيانا بلا عنوان؟
لاجابة كل تلك الاسئلة........يجب ان تستعين بالصراحة والشجاعة ليساعدونا على تخطى تلك المحنة
فلا يوجد من حياتنا اغلى واهم لنشقى ونتعب لتحديد مسارها
لنبدأ صفحة جديدة ونبدأ بالعنوان

هناك 3 تعليقات:

,واحد نفسه يتغير يقول...

hoooooooooooooooooooooooooow?!

Silver Girl يقول...

الى متى؟

لست كغيرى يقول...

كلامك مؤثر اوى ويفوق اى حد انا مش متخيلة اللى بيكونوا عايشين بلا عنوان دول بيعيشوا ازاى؟ الحمد لله ربنا دايما جانبى وعارفة عنوانى عارفة عايزة اكون ايه وانتى ياهبة من اوائل الناس اللى شفتهم عارفين بيعملوا ايه و عايزة ايه ومستغربة اوى من الاخ "واحد نفسة يتغير"لان انا شايفاه عايز يبقى ايه وماشى ماشاء الله عليه فى اكتر من اتجاه فمش عارفة يقصد ايه ب"هاااااااااااااااو" لان اى حد عايز يعرف عنوانه بس يعد شوية مع نفسه ويعرف قدراته وهو عارف قدرات نفسه كويس فاضل الحاجة التانيه انه ياخد بالاسباب ويتوكل على ربنا ودى حاجة دايما على لسانه . اما الاخت"سيلفر جيرل"انا واثقة انها تقصد تعبر عن حالة شايفاها حواليها من ناس كتير واكيد مش نفسها .بصراحة ياهبة اسلوبك فى الكلام كان الواحد بيعمل مواجهة مع نفسه وجميا اننا نكون لينا عنوان واعتقد بعد النجاح اللى ربنا بيكرمنا بيه ابتدينا نعرف عنوانا ويارب نفضل كلنا بنفس العنوان عنوان "ارضاء الله عزوجل وخدمة عباده " شكرا اوى ياهبة ويارب المزيد من الحاجات الجميلة دى